Feeds:
المقالات
تعليقات

Archive for the ‘لــِـ رَجُلي ..’ Category

*

العيد , الفرحة , الاشياء الجميلة

وانت لم تَعد كما كُنت

لا تُشبهك عيدين متتاليين ..

ولأنه عيد , تضحك

كما لم تضحك من قبل

تبتسم بوجه ليس لك

ونفرح , لأنك تريد!

عيدنا سعيد تماماً كما كُنت تقول …


عيدكم أحباب ورَحمة 🙂

Read Full Post »

الحُزْنُ طُوْلِيَّ جِدَاً

يَتَمَدَدْ عَلَى أَذْرِعَةْ الأَيَامْ لِيُعْطِيِهَا جَوَاً يُشْبِهُه

دَافِئْ كَثِيرَاً , يَحْرِق احْيَاناً , ويُبْكِينَا

لَيْسَ كُله , القَهْقَهَهْ لا تَأتِي إلا حُزْنَاً

.

.


سَأُخْبِرُك أَنِ اِسْتَنْزَفْتُ دُعَائِي

لا رُجُوع بَعْدَ عَامٍ ومَــدْ

سَقَيْتَنِي اليَأس حَتَى بَاتَ يُقْنِعُنِي

أنَكَ لا تَنْوِي عَوْدَة وأَنِي لا أنْوِي اسْتِقْبَال ..

ولن نُكَرِرْ أَيَامُنَا و نَبْنِي أَحْلاماً “مَرِضَتْ ” يَومَ وِلادَتُهَا ودَفَنْتُهَا بَعْدَ مَا مَرِضْتَّ أَنْتْ

.

.


لِنَحْكِي عَن آَخِرَهَا

كَيّْفَ كَانَ كَثِيِّرٌ , قَوِّيٌ, مَلِيئ بِالمُخَطَطَاتْ

كَيِّفَ كُنَا نَسْرِقُ السَاعَاتْ نَضْحَك عَلَى خَشَبٍ تَعَيَّنَ لِيَحْمِل تِلْكَ الوُرَيّْقَات

كَيْفَ كُنَا , وَكَانَتْ هِيَّ , وَهُمْ يَأتُون

.

.


أَ تَذْكُر ؟

الذَاكِرَه الهَشْه لا تَأتِي بِالكَثِير , لا أُرِيدُهَا أَنْ تُؤْتِيه لَكْ

أَحْتَاج لألف مِمْسَحَه كَي أَكْنُسَ إِعْجَابِي

.

.


يَا الله !

كَيْفَ تُبَدَل الأَحْوال , وكَأَنَنَا لَم نَكُن بِتِلْكَ الأَيَام القَدِيمَه يَوماً

كَيِّفَ للوَطَن أَن يَتَبَرَأْ مِنَا فَجّْأَه

وَنَتَقَزم بَحْثاً عَن وَطَنْ جَدِيد !

نَتَقَزَم , نَصْغُر , نَنْكَمِشْ

نَمُدَ أَيْدِينَا للعَرَاء , نَشْحَذ وَطَنْ !

نُشّْبِهُنَا بَغْتَه , نَصْحُو فـَ نَتَعَفَفْ ..

.

.


رَبِ إنِ مَسَنِي اليَأَسَ , فَأمطِرْنِي بِرَحْمَةِ النِسْيَان وَهَبْ لِي وَطَن وَقَلْبَاً لا يَشْكُو مِن الحُزْنِ شَيئاً

فَأَنْتَ أَكرَمِ الأَكْرَمِين …

Read Full Post »

الحزن ضيق لا يسعنا أبداً

الحزن حُفرة مطمورة تماماً

لن نسقط , قال الأب

والأم تبكي , تضحك لتصبح جميلة .

الأشياء تأتي…

معه, معها ومعهم

لن نَكسِر الشمس , صاحوا .


سيروا فأرض الله واسعة …

Read Full Post »

i_miss_you_by_midnight00

لأن أشيائك تحكيلي , لا زلت أحكي لك
ولأنك تثرثر صمتاً , سأُجاريك
صمتي المنخفض يُقلقــ/هن / هم / هو / هي !
أتدري ..
أنها تضيع الأصوات في حضرت لغتك
أني افقدني عندما تتحدث
انك تبتسم ..
واني ادعو …

ربِ احفَظهُ كما كان , وأعِدهُ كيفما كان !

Read Full Post »

شقيقي الصديق جدا والملازم لي بكل اموري قُررت له عملية أُقيمت له يوم غد

أحياناً نحتاج للأمور المحزنه كي تُشعرنا بقدرهم , خصوصا عندما يكونوا قريبين جدا مِنا..

قلق  صاحبني طوال فترة معرفتنا للخبر “القصيره” , كنت اتظاهر بأني لم أكترث  وأن العملية بسيطه !

أيقنت بأني أحبه , كثيرا أكثر من أي شخص آخر 🙂

الله يقومك بالسلامه دحومي

وان شاء الله ما تشوف شر بحياتك ابدا 😥

Read Full Post »

أن أقف جنبا

أحك رأسي

اعبث بِحقيبتي

افتعل انشغال هام

لا يعني أني لا أنجذب لِبعض ما جال في ملامِحك عِند رؤية خِصلاتي البنية واستعجلت “اوبس استغفر الله شعري طالع” !

خبيث جِدا أن تبتسم دون أن تُنبهني عن ما عُرض مني لَك وعيناك تَلهج : مَزيدا مِنكِ يا مؤجلة ..

دون شُعورك , و حتى أنا  دون شعور  , ضَحكنا على ذات السخافة الـ لا تُضحك أحد سوانا .

نَظراتهُم كانت تَستصغرنا , أوه لا زلت أضحك

عِندما ابتسم , اعرف جِيدا أن هُناك من يبتسم تِلقائيا كعملية عَكسية لِما افعله , لِذا أستقبل الصباح بِأربع ملاعِق باسِمه في قَهوتي المُرة , و الحياة كـ القهوة  !

تُحبني هو السِر الـ نحفظه سويا مَع إنكار تام مِني , أ سَيُسر أم يَعلن ؟

اختلافاتنا مثل أن اشرب الغازيات مع ليمون , وتأكل الستيك مع شطة , لا تعني لهم شيء ولي كُل شيء  ..

التفاصيل مُرهقه جدا  , كأن أبحث عن ضِفدعه في أرض مخضرة !

أرفضك لأسباب جاري البَحث عنها , حَتى أيقنت أني سيامية مَع كُل تناقضاتك الـ مُدرجة في لست السلبيات !

تجهلني بقدر ما أعرفك , بليد في البحث , مكبا على وجهك في الحب , لا تتريث ..

اكره المندفعين لما يريدون , ويملكون ما يشتهون “بماده” ..

لا تغني عندي ولا تسمن من جوع !

احتاج رجل عقل , غير مكتنز ومليء يحيطه رجال بانتظار ملئهم !

احتاج الرجل القلب , يضم الكُل دونما يُرهق !

احتاج الرجل الابتسامه , يُشرق كُلما غَرِبت !

احتاج الرجل , الرجل !

اهلوس واشتاق واهلوس

ثم اشتاق..

للتركواز المُزرق

للسطحيه

للبداوه

للفلسفه

للسياسة

للخلافات

للعتب

للطفوله

للتناقض

لفيروز

للصحبه

لاسرار البنات

لشغب المراهقه

وللتهميش احيانا !

اشتاق لكل ماضي بمحظ ذكرى

حتى لي اشتاق ….

Read Full Post »

d8bad8b2d8a92

الأنثى المصابة بــ حمى الحب…

تصرخ تبحث دونها عنهم

قَبَلتهم ذات مساء..

ودعتهم صباحاً ..

فقدتهم بوقت لا يحسِبُه الوقت !

يقصفها اللا تدري من

تبكي …

تضحك…

تصرخ…

تهلل …

الله اكبر, الله اكبر

صاروا شهداء …

وتقتل !

لـ غَـــزة دُعاء فأمِنوا

Read Full Post »

Older Posts »